ترتيبات سياسية تفصل عن الإعلان رسمياً وفاة أمير دولة الكويت

المساء برس – متابعة خاصة/ حتى اللحظة لم يصدر أي بيان من مصادر رسمية في دولة الكويت ينفي أو يؤكد وفاة أمِير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح.

وفيما كانت وسائل إعلامية قد أعلنت وفاة أمير دولة الكويت فجر الجمعة، نشرت وكالة الأنباء الكويتية “كونا”، خبر لقاء جمع الأَمِير وأعضاء مجلس أمناء جائزة عبد الرحمن السميط، علاوة على إرساله برقية تهنئة لأمير قطر بشأن إطلاق سراح القطريين المختطفين في العراق.

لكن مراقبين كويتيين لم يستبعدوا إحتمال صحة خبر وفاة أمير الكويت “إلا أن الديوان الأميري يخشى من عواقب إعلان خبر وفاته قبل الترتيبات اللازمة في الديوان الأميري، والسياسات التي ستنتهج في الدولة في مرحلة ما بعد صباح الأحمد الذي حافظ على التوازن بين الفرقاء في البلاد ، أو بالأحرى الإطمئنان على مواصلة التعامل مع مجمل القضايا المحلية والخارجية بما يحافظ على إستقرار البلاد على المدى القريب . حيث وأن الترتيبات لما بعد الشيخ الصباح قد تم الإعداد لها سلفا وبوقت طويل ؟”

ويتوقع أن يتم الإعلان رسميا عن وفاة الشيخ صباح الأحمد فور الإنتهاء من الترتيبات الهامة في مثل هكذا ظروف تمر بها أغلب البلدان خاصة بلدان الخليج العربية.

يذكر أن الكويت مؤهلة لأن تكون ساحة صراع إقليمي كبيرة لما تحتويه من التناقضات التي تنتهج دول الإقليم الكبرى الضرب على أوتارها لكسب المزيد من المصالح السيادية والجغرافية .

الصباح اليمني

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا