هجوم صاروخي قبل الحادث بساعات : من يقف وراء إسقاط الطائرة السعودية؟

المساء برس : خاص 

أثار بث قناة المسيرة الناطقة بإسم انصار الله نقلاً عن مصدر عسكري إسقاط طائرة عسكرية تابعة للتحالف بقيادة السعودية الجدل حول اسباب سقوط الطائرة السعودية ومصرع من كانوا على متنها وذلك فوق محافظة مارب. 

ويشير الخبر الى ان قوات الجيش واللجان الشعبية التابعة لصنعاء تقف وراء استهداف الطائرة السعودية في الوقت الذي سارعت فيه وسائل إعلامية موالية للتحالف الى الحديث عن خطأ في منظومة الباتريوت في معسكر تداوين اقرب المعسكرات لمكان سقوط الطائرة وهو تابع للتحالف. 

يذكر ان قوات صنعاء قصفت بالصواريخ معسكر تداوين قبل اسقاط الطائرة بساعات حيث فشلت منظومة الباترويوت في اعتراضها بحسب مصدر بمارب. 

وبالرغم الى ان صنعاء لم تعلن عن استهداف المعسكر الا ان مصادر متعددة تحدثت عن سقوط 3 صواريخ في الجهات الشرقية لمارب وان منظومة الباتريوت لم تتمكن من اعتراضها فيما لم يتم الإعلان عن الاستهداف الصاروخي حتى من جانب الشرعية كون الصواريخ لم تؤدي الى حدوث خسائر في صفوف القوات ومنها سقط خارج المعسكر. 

إلى ذلك سعت وسائل إعلامية مقربة من احد الأطراف في الشرعية الى تناول سيطرة القوات الاماراتية على معسكر تداوين على انه يشير الى وقوف القوات الاماراتية وراء حادثة اسقاط الطائرة السعودية . 

وتؤكد مصادر متعددة ان الطائرة السعودية تعرضت للإسقاط بشكل متعمد حيث كشفت المصادر عن تحقيقات  جهات عسكرية سعودية للتأكد من حقيقة تعمد إسقاط الطائرة من قبل القوات المرابطة في معسكر تداوين وهي قوات اماراتية وبحرينية وسعودية ويمنية إضافة الى الوقوف على عمل وتشغيل منظومة الباتريوت. 

هذا وقد سارعت الامارات الى تقديم التعازي للسعودية في ضحايا الحادث في وقت تحدثت فيه وسائل اعلامية اماراتية عن زيارة سيقوم بها محمد بن زايد للرياض لتقديم واجب العزاء.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا