أبو عبيدة: طوفان الأقصى لم ينتهِ ونواصل المقاومة رغم الحصار والعدوان

غزة – المساء برس|

أكد أبو عبيدة، الناطق باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام، اليوم الأحد، أن معركة “طوفان الأقصى” التي بدأت في السابع من أكتوبر الماضي، لم تنتهِ بعد، وأن المقاومة الفلسطينية مستمرة رغم الحصار والعدوان الإسرائيلي.

وقال أبو عبيدة في بيان له: “9 أشهر مضت منذ بدء معركة طوفان الأقصى، ولا يزال شعبنا يتعرض للعدوان النازي الصهيو أمريكي والإبادة الجماعية كعقاب له على تمسكه بأرضه ومقدساته وممارسته لحقه الطبيعي، بل واجبه في المقاومة لاسترداد حقوقه وطرد محتليه.”

وأضاف: “9 أشهر نذكر بعدها العالم أن طوفان الأقصى لم يكن بداية التاريخ لعملنا المقاوم ولا لعدوان الاحتلال، بل مثل الانفجار في وجه العدو لما سبقه من عقود قهر وظلم وطغيان من عصابات الصهيونية تجاه البشر والحجر والشجر والأرض والمقدسات.”

وأشار أبو عبيدة إلى أن ذروة العدوان الإسرائيلي بلغت مع حكومة صهيونية “تجاهر بعدم الاعتراف حتى بوجود شعب فلسطيني، وتمارس التطهير والإبادة الممنهجة في الضفة والقدس وفي غزة، وتحرض على الوجود الفلسطيني داخل فلسطين المحتلة عام 48.”

وشدد أبو عبيدة على أن “فهم شعبنا لطبيعة هذه المعركة وعملية طوفان الأقصى هو ما تعكسه استطلاعات الرأي المستقلة التي أظهرت بعد شهور طويلة من العدوان كيف أن شعبنا في غزة والضفة يؤيد بشكل كاسح عملية طوفان الأقصى ويلتف حول مقاومته.”

وأوضح: “9 أشهر وما كلت مقاومتنا ولا لانت ولا استكانت، إذ لا زلنا نقاتل في غزة بلا دعم ولا إمداد خارجي بالسلاح والعتاد، ولا زال شعبنا يصمد بلا غذاء ولا ماء ولا دواء وتحت حرب إبادة مجرمة ظالمة.”

قد يعجبك ايضا