الزبيدي يساوم الحضارم بمخصصات المحافظة للقبول برؤيته حول مستقبلها في مؤتمر القاهرة

حضرموت – المساء برس|

كشفت مصادر إعلامية عن مساومة عيدروس الزبيدي، رئيس المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيًا، مؤخرًا، النخب الحضرمية بمخصصات محافظة حضرموت من عائدات النفط، في مؤتمر القاهرة، مقابل القبول برؤيته المستقبلية للمحافظة.

وقال الناشط الإعلامي الحضرمي، محمد بن علي جابر، إن وفد الانتقالي طرح مسأة حصة حضرموت من عائدات المحافظة النفطية على طاولة المفاوضات في العاصمة المصرية القاهرة، لافتًا إلى أن المجلس يحاول مساومة الحضارم على مخصصات محافظتهم مقابل قبولهم برؤيته لمستقبل حضرموت ضمن دولة جنوبية عاصمتها عدن.

وأكد جابر على رفض النخب الحضرمية مساومة مخصصات المحافظة بمستقبلها، في إشارة إلى رفض مشروع الانتقالي القائم على دولة جنوبية تشمل حضرموت والمهرة.

ويأتي ذلك وسط تصاعد السخط الشعبي في أوساط حضرموت ضد الانتقالي، في أعقاب إيقاف الزبيدي مخصصات المحافظة من عائدات النفط المقدرة بـ25%.

وتشهد المحافظة أزمة كهرباء كبيرة وارتفاع في أسعار المحروقات، بسبب تبعات إيقاف الزبيدي لمخصصات المحافظة.

ويسعى الانتقالي إلى ضم حضرموت والمهرة تحت حكمه ضمن ما يسمى “دولة الجنوب”، وسط رفض شعبي ونخبوي واسع في حضرموت.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا