تصريحات مؤتمرية رسمية بشأن ولد الشيخ تغضب الحوثيين

المساء برس – خاص/ أثارت تصريحات مصدر مسؤول في حزب المؤتمر الشعبي العام وتناقلتها الوسائل الإعلامية الناطقة باسم الحزب بشأن ما تعرض له موكب المبعوث الأممي اسماعيل ولد الشيخ من تهجّم بقوارير الماء من قبل محتجين، أثارت غضب شريكهم في السلطة ومواجهة التحالف السعودي جماعة “أنصار الله”.

وكان القيادي في أنصار الله “محمد المقالح قد تحدث أن تصريح المصدر المسؤول في المؤتمر “عمّا سمّاه التحقيق بشأن ما تعرّض له ولد الشيخ، يعد تحريضاً غير مسؤول يهدف إلى بعث رسائل للخارج”.

وقال المقالح أن إظهار الانقسام، حسب وصفه، يعد خطأً استراتيجياً “وأن كل من يمارس اللعب والفهلوة سيخسر”.

واعتبر مراقبون أن تصريحات المصدر المسؤول في المؤتمر قد جاءت كخطوة استباقية تسعى لتلافي عقوبات جديدة قد تفرضها الأمم المتحدة مستغلة رفض وفدي تحالف صنعاء (الحوثيين والمؤتمر) التعاطي مع ما جاء به مبعوثها قبل يومين ورفض اللقاء به، بالإضافة إلى استغلال تعرضه لمهاجمة محتجين مدنيين بقوارير المياه أثناء مرورة خارجاً من مطار صنعاء الدولي فور وصوله صنعاء، حيث تزامن ذلك مع تظاهرة لناشطين طالبوا بفتح مطار صنعاء وتسليم الرواتب.

وكان المؤتمر وعلى لسان المصدر المسؤول قد طالب “الجهات المسؤولة بالتحقيق في موضوع الاعتداء واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة”.

يذكر أن المؤتمر قد رفض التعاطي مع زيارة المبعوث الأممي الأخيرة إلى اليمن، وتحدث رئيس الحزب علي عبدالله صالح خلال الأيام الماضية بأنه يرفض الجلوس في جولة مفاوضات جديدة أو الحديث أن أي مباحثات لإنهاء الأزمة إلا إذا كانت مع السعودية مباشرة.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا