جمعيات إماراتية تحاول السطو على عقارات الدولة بسقطرى

المساء برس – خاص/

حذر مدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية فرع محافظة سقطرى من تسليم مخازن المؤسسة لجمعيات إماراتية وتعرض عقارات وأصول المؤسسة الاقتصادية للتفريط “ممن يفترض أن يكون مؤتمناً عليها”.

ووجه سامي شنيف مدير الفرع مذكرة رسمية إلى محافظ محافظة سقطرى ومدير عام المؤسسة الاقتصادية بعدن طالب فيها بحماية عقارات الدولة من النهب.

وحمل مدير فرع المؤسسة محافظ سقطرى مسؤولية حماية أملاك وعقارات الدولة وعدم التصرف أو التفريط فيها تحت أي مسمى.

ونبه شنيف في المذكرة التي حصلت عليها “المساء برس” بالقول: “تجنبنا الاتهام المباشر لأي شخص ونأمل أن لا تدفعنا تصرفات هذا النهاب باتهامه باسمه وصفته الوظيفية”.

مهدداً اللجوء إلى القضاء في حال تم التصرف أو التفريط بعقارات وأصول الفرع “من أي طرف كان أو بمشاركة عدة أطراف”.

إلى ذلك تحدث صحفي يمني عن تفاصيل مخطط تدبره أبوظبي، “للهيمنة على جزيرة سقطرى”، وأشار الصحفي مأرب الورد في سلسلة تغريدات له على “تويتر” إن ذلك سيتم “من خلال تحركات عسكرية ولقاءات سياسية، إلى جانب الاستحواذ على مساحات شاسعة من شواطئ وأراضي الجزيرة ذات الموقع الإستراتيجي”.

يذكر أن الإمارات تسعى لشراء الأراضي داخل أرخيل سقطرى وكسب ولاءات السكان بالإضافة إلى إنشاء شركة اتصالات تم تشغيلها في الجزيرة تقوم بإرسال رسائل ترحيبية لمن يصلون الجزيرة “مرحباً بك في دولة الإمارات”.

بالإضافة إلى قيام عدد من المسؤولين الإماراتيين بشراء مساحات كبيرة من الأراضي من مواطنين محليين مستغلين فقرهم وضعفهم للالتفاف على قرار الحكومة الخاص بمنع شراء أراضي وعقارات الدولة.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا