تليرسون يعلن من الرياض: واشنطن تركز على حل سياسي في اليمن

المساء برس – خاص/ قال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، إن واشنطن تعتزم تكثيف جهودها لردع إيران في سوريا واليمن، معتبراً أن العلاقات السعودية الأمريكية تمر بمرحلة تاريخية، مشيراً إلى أن بلاده ستطور القدرات الدفاعية للسعودية للتمكن من مواجهة التهديدات القادمة من الأعداء المشتركين بين البلدين.

وأضاف تيلرسون في مؤتمر صحفي عقده مساء اليوم في الرياض مع نظيره السعودي عادل الجبير: “ننسق جهودنا لمواجهة إيران لا سيما في دعمها للمليشيات المتطرفة في دول عدة وندعم الجهود المشتركة على نحو يؤدي إلى مواجهة تهديدات ايران في اليمن و سوريا”.

وفيما أشار تليرسون أن مبيعات الأسلحة للسعودية تهدف لمواجهة التهديدات التي تطال الحدود السعودية، في إشارة منه إلى العمليات العسكرية اليمنية على الحدود الجنوبية للمملكة، أكد في الوقت ذاته أن بلاده تركز على إيجاد حل سياسي للأزمة اليمنية، كما طالب الأطراف اليمنية العودة إلى طاولة المفاوضات.

من جانبه، قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، إن بلاده لن تسمح لمن أسماها “ميلشيات متحالفة مع إيران” في إشارة للحوثيين، بالاستيلاء على اليمن، معتبرًا أن دعم إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لجهود المملكة الدبلوماسية واللوجستية باليمن، سيمكنهم “من الضغط على الحوثيين للعودة إلى مائدة المفاوضات” حسب وصفه.

في السياق اعتبر زعيم حركة أنصار الله السيد عبدالملك الحوثي زيارة ترامب للسعودية أنها تأتي في إطار طمس القضية الفلسطينية والاتفاق على تفكيك وتقسيم المنطقة العربية بشكل أكثر.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا