لماذا تتكتم الشرعية على وباء الكوليرا في عدن وأبين؟

المساء برس : خاص 

خلافاً لما ورد في تصريحات وزير داخلية شرعية هادي اللواء الركن حسين عرب بشأن خلو جميع المحافظات والمناطق المحررة بحسب وصفه من اي اصابات بالكوليرا أعلنت السلطات الصحية  في محافظة أبين، التي ينتمي اليها عرب عن وفاة مريض بالكوليرا، اليوم الجمعة، وتسجيل إصابة ما لايقل عن 50 شخصاً بالمرض بحسب مصادر العربي.
وأكدت إدارة مستشفى محنف بمديرية لودر بمحافظة أبين، وصول الحالات المرضية إلى المستشفى، مطلقة نداء استغاثة إلى وزارة الصحة بسرعة التحرّك ودعم المستشفى لإنقاذ المرضى.
وسجلت في عدن، أمس، أول إصابتين بالكوليرا، تم إسعافهما إلى مستشفى الصداقة الحكومي.

وتحرص الشرعية منذ ايام وعبر تصريحات مسؤوليها إلى نفي وجود اصابات بالوباء بمناطقها في إطار ربط الوباء بمناطق من تسميهم بالإنقلابيين. 
وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أعلنت في وقت سابق، أن تفشياً جديداً لمرض الكوليرا في اليمن أودى بحياة 51 شخصاً منذ 27 أبريل، وهو أكثر من ضعف العدد الذي أُعلن قبل ثلاثة أيام، البالغ 25 حالة.

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا