خبر السفير في يومية الثورة يثير غضب أنصار صالح

المساء برس : خاص 

أثار خبر منشور في يومية الثورة يوم امس السبت عن الإفراج عن نجل الرئيس الأسبق علي عبدالله صالح من قبل دولة الإمارات العربية المتحدة وانتقالة الى دوله اوروبية أثار غضب أنصار صالح والمؤتمر الشعبي حيث أعتبرت دوائر مقربة من قيادة المؤتمر ان الخبر لا صحة له نافيةً ما ورد من تفاصيل حول الافراج عن السفير احمد صالح. 

جاء ذلك قبل ان تصدر بلاغات صحافية وكذلك تصريحات نشرتها وسائل إعلامية مؤتمرية احدها صادر عن مكتب السفير احمد صالح والذي نفى ما ورد في الخبر جملة وتفصيلا مستغرباً من نشر الخبر في صحيفة الثورة الرسمية. 

وكان طارق صالح (أحد أقرباء صالح) قد غرد بعد نشر الخبر بالقول : نتمنى ان يسمح للسفير آحمدعلي عبدالله صالح بالسفر، ومغادرة الامارات، ونحن نعمل كل مابوسعنا لكي يعود الى آرضه ووطنه وآهله ومحبيه

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا