كمين يستهدف قوات عسكرية تابعة لحكومة الإنقاذ

المساء برس – متابعة خاصة/ نفذ مجموعة من شباب منطقة الجند شرق تعز كميناً مسلحاً أسفر عن سقوط جرحى وقتلى في صفوف قوات عسكرية تابعة لحكومة الإنقاذ بصنعاء.

ونقل موقع “الرصيف برس” عن مصادر خاصة قولها أن أربعة من عناصر من وصفتهم بالمليشيات قتلوا واصيب ثلاثة اخرون اليوم الأربعاء، إثر كمين محكم نصبه مجموعة من ابناء منطقة الجند قرب معسكر الإذاعة بمديرية التعزية شرق بتعز.

كما أوردت صحيفة “الوحدوي” الناطقة باسم التنظيم الناصري خبراً أوردت فيه تفاصيل الكمين الذي أفادت أن “مجموعة من الشباب بقيادة حاشد عبده صالح استهدف طقم للمليشيات وقتل على اثره أربعة من عناصر المليشيات واصيب ثلاثة اخرين بجروح خطيرة” حسب الصحيفة.

وقالت مصادر عسكرية لـ”المساء برس” إن ما حدث في قرب معسكر الإذاعة بمديرية التعزية كان مجرد اشتباك بالأسلحة الخفيفة بين أفراد من المنطقة وطقماً عسكرياً تابعاً لقوات صنعاء أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من الطرفين من بينهم قائد المجموعة التي حاولت اعتراض الطقم “حاشد عبده صالح”.

مصادر المساء برس نفت ما تداولته وسائل إعلام موالية للتحالف من أن حاشد عبده صالح يقود مجموعة باسم المقاومة تقاتل إلى جانب التحالف، مؤكدة انتماء حاشد لأنصار الله ووصفت الحادثة “اشتباك بين المتحوث حاشد عبده صالح والقيادي الحوثي أبو ربيع بعد خلافات وقعت بينهما قبل يومين”.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا