خاص: سكان باب المندب وذوباب.. مظاهرات كبيرة ضد مقاتلي التحالف

المساء برس – خاص/

أفادت مصادر خاصة لـ”المساء برس” في المخا عن قيام المواطنين من أبناء مدينتي ذوباب وباب المندب بمظاهرات كبيرة احتجاجاً على تحويل قوات التحالف والمقاتلين الموالين لحكومة هادي، منازل سكان المدينتين إلى ثكنات عسكرية ومساكن لمقاتلين.

يذكر أن مدينة المخا كانت قد شهدت جرائم إنسانية ارتكبتها مليشيات مسلحة موالية للتحالف بحق نساء مدينة المخا، حيث تعرضت عدد من النساء والفتيات لعمليات اغتصاب في سابقة خطيرة في تاريخ الحروب في المنطقة واليمن تحديداً.

وتشارك في العمليات العسكرية في المخا قوات سودانية وإماراتية وقوات أجنبية أخرى تم جلبها من مناطق صراع أخرى أبرزها من سوريا التي يقاتل فيها الآلاف من إرهابيي تنظيمي القاعدة وداعش.

كما تفيد المعلومات بعدم تمكن هذه القوات من السيطرة على المنطقة على الرغم من مساندتها بغطاء جوي مكثف من قبل طيران التحالف بسبب مواجهات عنيفة من قبل قوات الجيش اليمني مسنودين بعناصر من اللجان الشعبية التابعين لحكومة الإنقاذ بصنعاء.

وعلى مدى ثلاثة اشهر، شنت مقاتلات التحالف مئات الغارات لاسناد زحوفات القوات الموالية لها على جبل النار بالمخاء ومعسكر العمري في ذوباب، مستخدمة الصواريخ والقنابل المحرمة دوليا، لكنها لم تحقق أي نتائج تذكر.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا