حضرموت تسحب البساط من سلطة هادي على غرار “العرادة”

المساء برس – خاص/

تأسيا بما اتخذه سلطان العرادة محافظ مأرب المعين من قبل الرئيس المنتهية ولايته عبدربه منصور هادي بدأ محافظ حضرموت اللواء احمد بن بريك باتخاذ إجراءات إدارية ازعجت رئيس حكومة هادي الذي أدت ممارساته المركزية وغير المجدية إلى الدفع بمحافظ حضرموت لأن يضرب بقرارات بن دغر عرض الحائط.

وكشفت صحيفة العربي في تقرير لها ان تمردات بن بريك على هادي وحكومته اتخذت خطوات تصعيدية وصلت حد تهديد محافظ حضرموت بكشف أوارق الملعب السياسي التي ستطيح برؤوس كبيرة، حد قوله.

وتسعى سلطات حضرموت شبه المستقلة الى تحقيق إنجازات اقتصادية عبر تنفيذ عدد من المشاريع الخدمية، أبرزها إنشاء مصفاة حضرموت النفطية، وتحسين قطاعات الكهرباء والمياه.

وعلى غرار ما فرضه محافظ مأرب على حكومة هادي من الاستحواذ على أموال النفط والغاز وتشكيل دولة داخل الدولة تسعى حضرموت اليوم لتحقيق استقلال مالي بعيدا عن سلطة هادي وحكومة المنفى من خلال اتخاذ قرارات تتعلق بملفات عائدات النفط والإيرادات المالية المحلية لميناء المكلا.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا