مجاميع مسلحة تابعة للإمارات تغتصب عدد من النساء بمديرية المخا

المساء برس – متابعات/

أقدمت عناصر تنتمي لمجاميع مسلحة موالية للإمارات على اغتصاب عدد من نساء مدينة المخا بمحافظة تعز بعد أن اقتحمت عشرات المنازل بتهمة أن أصحابها موالين للحوثي.

وبحسب إفادة أحد النازحين الذين تحدثوا لموقع “المراسل نت” أن المجاميع المسلحة من أبناء المحافظات الجنوبية الموالية للإمارات ومنذ دخولها إلى مدينة المخا تصرفت مع السكان من منطلق مناطقي ومارست أعمال نهب وسلب واعتقالات بحق أبناء المدينة بتهمة انتمائهم للحوثيين.

وأضاف أن المسلحين تمادوا في ممارساتهم وقاموا باغتصاب عدد من نساء المدينة داخل منازل تم اقتحامها واعتقال الرجال والشباب الذين بداخلها.

مصدر آخر قال للموقع نفسه أن اشتباكات حدثت بين أفراد كتيبة “اللحجي” وأفراد كتيبة أخرى يقودها شخص يدعى “حمدي شكري”.

وبحسب المصدر اندلعت الاشتباكات في محيط مستشفى المخا بسبب قيام “حمدي شكري” وأفراد كتيبته بمضايقة نساء المدينة واقتحام عدة منازل وارتكاب جرائم اغتصاب بداخلها.

وفي السياق كشف المصدر أن اجتماعا ضم “أبو محمد الإماراتي” مسؤول المنطقة بالمخا مع قائد الكتيبة الرابعة “رائد الجبهي” وقائد الحزام الأمني “خالد الغريبي” لمناقشة الاعتقالات وحالات الاغتصاب التي تحدث في المخا. وأشار المصدر إلى أن قائد الكتيبة الرابعة “الجبهي” رفض التوقف عن الاعتقالات واقتحام المنازل مهدداً بأنه سيعتقل أي شخص له علاقة بالحوثيين أو بالرئيس السابق صالح وحدثت بينه وبين قائد الحزام الأمني مشادة كلامية.

المراسل نت

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا