من يهدد الملاحة الدولية؟! الجيش أم طيران التحالف

المساء برس – خاص

اعتبر ناشطون سياسيون ما حدث للاجئين الصوماليين اليوم في عرض البحر الأحمر من استهداف مباشر بطائرات التحالف الذي تقوده السعودية، اعتبروه تهديداً صريحاً للملاحة الدولية.

وقال عدد من المختصين بالشأن الدولي وآخرين يعملون في المجال الإنساني في تغريداتهم على صفحات التواصل الاجتماعي إن “دول التحالف وعلى رأسها السعودية والإمارات والتي تضرب ليل نهار الشريط الساحلي الغربي لليمن بحجة قصف من تسميهم “المليشيات الانقلابية” لتهديدهم الملاحة الدولية، هي من تهدد الملاحة الدولية وأمام مرأى ومسمع من العالم كله”.

معتبرين أن ما جرى اليوم من استهداف مباشر للصيادين اليمنيين وللاجئين الصوماليين أنه تهديد صارخ للملاحة الدولية.

ودعوا إلى “تحرك المنظمات الدولية بشكل فوري لإيقاف ما يحدث في سواحل البحر الأحمر من استهداف مباشر للمنشئات الاقتصادية والحيوية واستهداف للمدنيين الأبرياء، متخذين من عنوان “حماية خطوط الملاحة الدولية” شماعة لتبرير جرائمهم بحق الإنسانية.

وكان قد ناقش أعضاء مجلس الأمن في جلستهم اليوم التي دعت لها روسيا لمناقشة الوضع في اليمن، المجزرة التي وقعت في صفوف اللاجئين الصوماليين في المياه اليمنية جراء استهدافهم من قبل طيران التحالف.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا