مصادر لـ”المساء” تكشف تفاصيل الجلسة الساخنة للبرلمان والمجلس ينتفض لمقترح بن حبتور بتأميم شركات خاصة

المساء برس – خاص

جلسة ساخنة شهدتها جلسة مجلس النواب اليوم بحضور رئيس وعدد من أعضاء الحكومة والتي خصصت للاستماع المجلس إلى تطورات الوضع المالي في البلد ومستجدات الحكومة بشأن صرف رواتب موظفي الدولة.

مصادر “المساء برس” كشفت أن النقاش احتدم داخل الجلسة بشأن الغموض الذي يكتنف موارد الدولة وآلية الصرف وكذا توريدها إلى البنك المركزي اليمني من عدمه، وبهذا الشأن قالت المصادر أن رئيس مجلس النواب يحيى الراعي وجه للحكومة استفساراً حول عدم توحيد الرؤى المطروحة من قبل أعضاء الحكومة فيما يخص تحسين الوضع المالي للدولة وتحصيل الإيرادات.

كما قالت المصادر إن أعضاء مجلس النواب انتفضوا وعلت أصواتهم حال سماعهم ما طرحه رئيس الوزراء من مقترح لتحسين الوضع المالي للدولة يتعلق بـ”تأميم شركات في القطاع الخاص”.

وبحسب اقتصاديين فإن نظام التأميم يعتبر من الأنظمة الاقتصادية التي تتبعه أنظمة الحكم الاشتراكية، كالذي كان سائداً في دولة الجنوب قبل تحقيق الوحدة اليمنية.

كما أكدت مصادر “المساء برس” أن رئيس الوزراء كشف أثناء حديثه لأعضاء ورئيس البرلمان أن توجيهاته لا تُنفذ في بعض الجهات ومنها مصلحة الجمارك والتي تحدث عن رئيسها بالقول “إذا كان رئيس مصلحة الجمارك لا ينفذ توجيهات رئيس الوزراء فكيف بإمكاني توفير الرواتب وتحسين إيرادات الدولة”.

وأضافت المصادر أن عدداً من أعضاء المجلس حتى اللحظة لا يزالون يمتنعون عن تأييد توجهات الحكومة بإنشاء نظام البطاقة التموينية لسد الاحتياجات الغذائية الرئيسية للموظفين.

وقالت المصادر إن الجلسة أيضاً تطرقت إلى الصعوبات التي يواجهها التجار في الفترة الحالية في المنافذ والمداخل وما يخص الرسوم الجمركية على بضائعهم.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا