جميل عزالدين يرد على وكيل إعلام هادي ويطالب بالتحقيق وعن مآربه من نشر الأكاذيب

المساء برس – خاص

اتهم جميل عزالدين مدير قناة اليمن المستنسخة ومقرها الرياض وكيل وزارة الإعلام بحكومة هادي أيمن النواصري “بالتشهير ضد القناة والإساءة الي مديرها وخطها التحريري ولهم مآرب اخرى واهداف مأدلجة”.

وكان أيمن النواصري قد طالب من وزير إعلام هادي معمر الإرياني محاسبة مدير قناة اليمن والتحقيق معه لعدم السماح للقناة بالمشاركة الفعالة لإعلان الحداد على اليافعي نائب رئيس الأركان بقوات هادي الموالية للسعودية.

ووصف عزالدين وكيل وزارة الإعلام بحديث العهد بالإعلام ويجهل العمل المؤسسي الرسمي، طالباً منه أن “يحتفظ لنفسه أقل شيء بأبسط وسيلة للتحقق مما نشر عبر رسالة أو اتصال أو تواصل مع المسؤولين الأعلى منه بدلاً من النشر عبر وسائل التواصل”.

كما طالب عزالدين من رئاسة الوزراء ووزارة إعلام هادي بالتحقيق فيما نشر وعن مصدر المعلومات التي أوردها النواصري وماهي المآرب من وراء نشر هذه الأكاذيب”.

وكان وكيل وزارة الإعلام في حكومة هادي ايمن النواصري طلب من وزير إعلام هادي معمر الإرياني محاسبة مدير قناة اليمن الفضائية (المستنسخة) والتي تبث من العاصمة السعودية الرياض والتحقيق معه لعدم السماح للقناة بالمشاركة الفعالة لاعلان الحداد على “الشهيد اليافعي عملا كما جرت العادة” حسب تعبيره..

ونقلت مصادر إعلامية موالية لهادي جزءاً مما جاء في رسالة النواصري التي بعث بها إلى عبدربه منصور هادي ورئيس حكومته أحمد عبيد بن دغر والتي قال فيها “يفترض ولزاما على وزير الاعلام بمحاسبة جميل عز الدين رئيس قناة اليمن والتحقيق معه على عدم السماح للقناة بالمشاركة الفعالة لاعلان الحداد على الشهيد اليافعي عملا كما جرت العادة”.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا