صحيفة: العيسي ونجل هادي يتسببان بأزمة مشتقات نفطية بعدن

المساء برس – متابعات

قال مراقبون اقتصاديون إن تصاعد الأزمة في المشتقات النفطية في محافظة عدن، بات أمراً مستغرباً لكون حكومة هادي المدعومة من التحالف هي من تسيطر على نفط مأرب في صافر وشبوة ومصافي عدن، وهو ما يجعل من مهمة توفير المشتقات النفطية خصوصاً مادة البنزين أمراً لا يمثل صعوبة.

وبحسب صحيفة “الوسط” فإن الخلو الكامل من المشتقات النفطية في محافظة عدن أثار احتجاجات غاضبة في اكثر مديريات المدينة اليوم الاثنين خاصة بعد ان انعكس انعدام المواد على محطات الكهرباء التي انقطعت خدماتها عن المواطنين.

وأرجع المراقبون أزمة المشتقات في عدن إلى عصابات الفساد التي تكونت في مجال المشتقات بغرض افساح المجال للاستيراد عبر شخصيات بعينها “ومنها احمد العيسي الذي يعد الشريك الأساس لنجل هادي “جلال” مشيرين الى عدم وجود أي ازمة في حضرمت ومارب مع مايفترض انهما محافظتان خاضعتان لسيطرة قوات وحكومة هادي ايضا.

هذا وكان قد تم الاعلان خلال الاسابيع الماضية عن اتفاق مع الكويت لتكرير النفط في المصافي وتم توجه وفد من الاخيرة لهذا الغرض.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا