وكالة الأناضول: هادي إلى الرياض لاحتواء أزمة المطار، ومقرب من هادي يقول إن الهدف طلب مليار ونصف$

المساء برس – متابعات خاصة

في زيارة مفاجئة لم يعلن عنها من قبل وصل عبد ربه منصور هادي، مساء اليوم، إلى العاصمة السعودية الرياض.

وقالت وكالة “الأناضول” للأنباء إن “هادي وصل إلى الرياض، برفقة عدد من المسؤولين الحكوميين”.

وتأتي الزيارة في أعقاب توتر شهدته عدن واشتباكات في محيط مطار المدينة الدولي، في اليومين الماضيين، بين قوات تابعة للواء الحماية الرئاسية، وقوات تابعة لقائد حماية المطار الذي رفض قرار إقالته.

وذكرت مصادر، للوكالة أن الزيارة تهدف إلى احتواء تداعيات أزمة المطار، في ظل أنباء عن تفاقم الخلاف بين الرئاسة اليمنية وقوات “التحالف” ممثلة بالإمارات في عدن، في أعقاب قصف مقاتلة جوية أحد المركبات في محيط المطار، قيل إنها تتبع قوات الحماية الرئاسية التي يقودها نجل هادي.

وكان الرئيس اليمني قد زار الرياض قبل أسبوع، والتقى بولي ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان. ونقلت وسائل إعلامية عن مصادر موثوقة حينها، أن “الملك السعودي رفض استقبال هادي، ما اضطر الأخير إلى البعث برسالة خطية لسلمان، سُلّمت لنجله ولي ولي العهد، الأمير محمد”.

في السياق نفى مصدر مسؤول في مكتب عبدربه منصور هادي في منشور له على الفيس بوك ان تكون زيارة هادي الى الرياض لمناقشة خلفيات ماحدث في مطار العاصمة المؤقتة عدن كما تداولته بعض وسائل الإعلام المحلية.

وقال محمد هادي في منشوره – وهو المقرب من هادي والمسؤول عن اخباره في وسائل الإعلام – إن زيارة هادي المفاجئة الى الرياض تهدف الى سعي هادي التسريع برفد البنك المركزي اليمني في عدن بوديعة سعودية تبلغ مليار ونصف المليار دولار كان وعد بها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في وقت سابق.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا