المفوض السامي لحقوق الإنسان: السعودية ارتكبت جرائم حرب في المخا والحديدة

المساء برس – متابعات

أكدت الأمم المتحدة، اليوم، أن التحالف السعودي يضيق الحصار على المدنيين في اليمن بتكثيف غاراته الجوية على ميناء الحديدة ويعرقل دخول الإمدادات الحيوية من الغذاء والوقود.

جاء ذلك في بيان باسم زيد بن رعد بن الحسين المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الذي قال إن حصار المخا في طريقه لأن يتكرر في الحديدة بسبب الغارات الجوية.

وقال بن الحسين في بيانه “كان المدنيون محاصرين ومستهدفين خلال قتال المخا، وهناك مخاوف فعلية من أن يتكرر الوضع نفسه في ميناء الحديدة حيث تتصاعد الضربات الجوية بالفعل.”

وأشار إلى أنه تم توثيق جرائم حرب محتملة في الحديدة والمخا.

وكانت الأمم المتحدة حذرت قبل يومين من خطر مجاعة يتهدد 12 مليون يمني يمثلون نصف السكان وطالبت بتوفير ملياري دولار لتوفير الغذاء والدواء لهم.

واتهم جيمي ماكغولدريك منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن التحالف السعودي بتدمير خمس روافع في ميناء الحديدة، مشيراً إلى أن ذلك أدى إلى تكدس عشرات السفن قبالة الميناء.

وكشف ماكغولدريك أنهم يتفاوضون مع السعودية لجلب أربع روافع جديدة متنقلة لدعم ميناء الحديدة ومحاولة تخفيف التكدس هناك.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا