الكشف عن أسباب زيارة وفد إسرائيلي لدبي والبحرين والكويت

المساء برس – متابعات

علق موقع ” كيكار هشابات” الاسرائيلي على الزيارة التي يجريها الوفد اليهودي إلى عدد من دول الخليج, مشيراً إلى أن تلك الزيارة تهدف إلى الترويج للتطبيع بين العرب وإسرائيل حتى ينتهي الأمر بالاعتراف بما أسماه الموقع العبري بـ” باليهودية والصهيونية”.!

وأضاف الموقع العبري الناطق باسم طائفة اليهود الحريديم في تقرير ترجمته صحيفة “وطن” أن الزيارة قام بها مؤخرا وفد من رجال أعمال حريديم إلى البحرين ودبي والكويت، وقيل أن سبب الزيارة أنها تهدف إلى التقارب ونقل رسالة محبة وسكينة وسلام وإثبات أنه بالإمكان خلق فرص للتواصل بين اليهود والعرب.

واعتبر كيكار هشابات أن الهدف النهائي من هذا اللقاء أن يجعل من السهل الاعتراف باليهودية والصهيونية أيضا في إسرائيل.

ورأس الوفد رجل الأعمال الحريدي ليزر شينر, والحاخام دُب فينسون, حيث التقوا برجال أعمال ومسؤولين ودبلوماسيين عرب في البلدان الثلاثة، وقام الحاخام فينسون بتقديم الشمعدان الذي يعد رمزا لليهودية بهذه المناسبة كعلامة ودّ بمناسبة عيد الأنوار اليهودي.

أثارت زيارة وفد “أمريكي يهودي” إلى البحرين قبل أيام ضمن جولة خليجية جدلاً واسعاً, دفعت نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي إلى التغريد ضد حكام البحرين وانتقادهم على خلفية تلك الزيارة الذي اعتبرها البعض تطبيعا مع الاحتلال الاسرائيلي.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا