الخارجية اليمنية توضح موقفها من مشاورات الأردن المقبلة

المساء برس – خاص

قال وزير الخارجية المهندس هشام شرف في تصريح لوسائل إعلامية اليوم انه وحتى هذه اللحظة لم تتلقَ الحكومة أي دعوة رسمية خاصة بحضور أي مشاورات او لقاءات” في إشارة منه إلى ما خرجت به اجتماعات اللجنة الرباعية في الرياض والتي خرجت ببدء الترتيب لعقد اجتماعات لجنة التهدئة المزمع عقدها في يناير المقبل في العاصمة الأردنية عمان.. وأكد هشام شرف ان القيادة السياسية والحكومة تبارك أي مبادرة للتوصل إلى تسوية سياسية تضمن وقف شامل للعدوان على الشعب اليمني وترفع الحصار عنه.

وأضاف ” نحن متمسكون بخارطة الطريق الأخيرة التي قدمها المبعوث الدولي لليمن إسماعيل ولد الشيخ كأساس لأي لقاءات أو مشاورات قادمة ونؤكد على ضرورة التقيد بثلاث نقاط وقف أطلاق النار الشامل الذي يمكن وينجح مثل هذه اللقاءات ورفع الحصار البري والبحري والجوي وأولها فتح مطار صنعاء الدولي أمام حركة الملاحة الجوية المدنية والتجارية كونه ليس هناك مبرر لمثل هذا الإغلاق للمطار “.

وعبر وزير الخارجية عن أمله من الدول الراعية لجهود السلام في اليمن أن تعرف إن الشعب اليمني له كلمة في مثل هذه الترتيبات القادمة .. مشيراً إلى أنه لن تكون هناك أي تسويات سلمية بدون ان تكون مشرفة وتحفظ حقوق الشعب اليمني ولا يكون فيها أي نقصان يمس بسيادة بلادنا أو كرامة شعبنا اليمني.

هذا التصريح من قبل وزير الخارجية أتى عقب اجتماعات مستفيضة واستثنائية عقدها المجلس السياسي الأعلى لإدارة شؤون الدولة والذي خرج بقرار التمديد 4 أشهر إضافية لرئيس المجلس، صالح الصماد، ونائبه، محمد لبوزة، اعتباراً من تاريخ انتهاء الفترة الأصلية لتوليهما مهام الرئيس والنائب.

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا