في سابقة هي الأولى : إحياء المولد بمبادرات مجتمعية لتعزيز التكافل الإجتماعي

المساء برس : خاص

تنفيذاً لتوجيهات السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي أنطلقت خلال الأيام الماضية وبالتزامن مع إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف فعاليات ومبادرات مجتمعية وشعبية في إطار تعزيز التكافل الإجتماعي بين أبناء الشعب اليمني .

وقد تميزت فعاليات المولد هذا العالم بمبادرة “رحماء بينهم” ومبادرات أخرى أنطلقت في محافظات أخرى تهدف لتقديم المساعدة ويد العون للفقراء والمحتاجين والإهتمام بالأيتام وأسر الشهداء .

وتأتي هذه المبادرات ضمن الفعاليات الشعبية الهادفة إلى المساهمة في رفع المعاناة على الشعب اليمني جراء الحصار الجائر والعدوان الغاشم .

وقد شهدت العاصمة ومحافظات كـ صعدة والحديدة وعمران وصنعاء وإب وذمار حملات واسعة لتوزيع المواد الغذائية على الأسر المحتاجة بمساهمة فاعلة من السلطات المحلية في تلك المحافظات إضافة إلى الشركات والمنظمات الفاعلة .

وقد تركز النشاط الشعبي في محافظة الحديدة بتوزيع كميات كبيرة من المواد الغذائية على مئات الأسر فيما دشن في صعدة حملة رحماء بينهم لأسر الشهداء والأسر المحتاجة .

أما العاصمة فقد شهدت حملات ومبادرات مجتمعية أبرزها تقديم الوجبات الغذائية للطلبة في مختلف المدارس إضافة الى توزيع السلات الغذائية على المعدمين والمحتاجين .

وفي إب دشنت السلطة المحلية مبادرة توزيع مواد غذائية تستهدف ما لا يقل عن 1500 أسرة في مختلف المديريات .

هذا وقد حث السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في خطابة اليوم الشعب اليمني إلى التكافل الإجتماعي وتقديم المساعدة للفقراء والإلتفات اليهم .

يذكر ان فعاليات احياء المولد النبوي قد أقتصرت هذا العام على الفعالية المركزية بصنعاء وفعاليات شعبية بجهود ذاتية في مختلف المحافظات في الوقت الذي تم التركيز فيه على تحويل الذكرى إلى مناسبة لتعزيز تماسك الجبهة الداخلية من خلال التكافل الإجتماعي وتقديم العون والمساعدة للمحتاجين .

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا