كـ مناسبة رسمية وشعبية : اليمن تعيد الإعتبار لذكرى المولد النبوي الشريف

المساء برس : خاص 

للعام الثاني على التوالي تعود ذكرى المولد النبوي الشريف كمناسبة رسمية وشعبية بعد أن كانت الحكومات السابقة قد ألغت العمل بإعتبار ذكرى الميلاد النبوي عطلة رسمية ولأسباب سياسية . 

ورغم ان ذكرى المولد الشريف ظلت مناسبة مهمة لغالبية أبناء الشعب اليمني سيما من تيارات الصوفية وكذلك أتباع المذهبين الزيدي والشافعي إلا أن المناسبة لم تعد رسمية إلا بعد 21سبتمبر 2014م حينما طالب أنصار الله بإعادة العمل بها كمناسبة رسمية وشعبية . 

يذكر أن الإحتفاء بالمناسبة أستمر حتى فترة السبعينات من القرن الماضي أي بعد قيام الجمهورية العربية اليمنية 1962م غير أن المد القادم من المملكة السعودية عبر التيار السلفي أثر على القرار السيادي للدولة بما في ذلك العمل على إلغاء المناسبة وعدم إحيائها بشكل رسمي . 

وعادةً تحتفي محافظات صعدة والحديدة وحجة وصنعاء وتعز وحضرموت بالميلاد النبوي الشريف إضافة إلى بقية المحافظات اليمنية . 

 

تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي

قد يعجبك ايضا